رحلة الجوف التراثية برعاية سمو الأميرة عادلة بنت عبد الله


رحلة الجوف التراثية برعاية سمو الأميرة عادلة بنت عبد الله



 رؤى الخبر/ وسيلة الحلبي

قالت الدكتورة جواهر العبد العال رئيسة اللجنة الإعلامية بالمؤسسة الخيرية الوطنية للرعاية الصحية المنزلية أنه:

برعاية صاحبة السمو الملكي الأميرة عادلة بنت عبد الله بن عبد العزيز رئيس مجلس الإدارة بالجمعية السعودية للمحافظة على التراث وكوكبة من الأخوات الكريمات بالجمعية. وكذلك بالمؤسسة الخيرية الوطنية للرعاية الصحية المنزلية وجمعية سند التي ترأس مجلس إدارتهما صاحبة السمو الملكي الأميرة عادلة بنت عبد الله ــ يحفظها الله ــ وباقة من بنات الوطن كانت هذه الرحلة ضمن سلسلة الرحلات التي تقوم بها الجمعية السعودية للمحافظة على التراث في ربوع بلادنا ، والتي تهدف للتعرف عن قرب على كل جزء عزيز علينا من بلادنا الحبيبة وللتعريف أيضاً بين الأخوات فيما بين بعضهن البعض لتنمية روح العطاء والانتماء للمجتمعات التي نعمل بها وكانت رحلة منطقة الجوف جميلة خاصة أنها تضم مجموعة من الأخوات على اختلاف ثقافاتهن ومشاربهن التي تربطنا بهن المحبة والعمل التطوعي الخيري والتي كان من ضمنهن فلة من أعضاء مجلس الأمناء بالمؤسسة الخيرية الوطنية للرعاية الصحية المنزلية ــ نرعاك ــ وقد استخدمنا الطائرة كوسيلة مواصلات وعند وصول الطائرة لمطار الجوف ــ كانت في استقبالنا عند الوصول صاحبة السمو الملكي الأميرة سارة بنت عبد الله بن عبد العزيز حرم صاحب السمو الملكي الأمير فهد بن بدر بن عبد العزيزــ يحفظهما الله ــ أمير منطقة الجوف.

منطقة الجوف: الجوف من الأرض معناها هو ما اتسع واطمأن فصار كالجوف، وهو أوسع من الشُعب تسيل فيه التلاع وتقع في شمال غرب المملكة العربية السعودية على الحدود مع المملكة الأردنية الهاشمية، وتعتبر منطقة الجوف من المناطق الغنية بالتراث الحضاري والموروث الثقافي والأثري الكبير، حيث أننا كزائرات للمنطقة وجدنا فيها التنوع التاريخي بكافة فتراته، كما تعتبر المنطقة من أقدم مناطق الاستيطان في شبه الجزيرة العربية حيث عثر بها على مواقع استيطان تعود لفترة العصر الحجري القديم وللحضارة الأشولينية، واستمر الاستيطان فيها عبر العصر النحاسي وتكونت بها مملكة عرفت باسم مملكة قيدار (مملكة دومة الجندل وأيضاً مملكة أدوماتو) والتي كانت في تمرد ونزاع مع الدولة الأشورية للاستقلال وهي الفترة التي ظهر فيها اسم العرب في النصوص التاريخية لاحقاً، ونشأت مملكة مسيحية تحت حكم قبيلة بني كلب واستمرت حتى وصول الإسلام وضمها إلى الأراضي الإسلامية، ومن ثم سيطرت قبيلة طيء بفروعها على المنطقة وما حولها. ومع بداية العصر الحديث نشأت الدولة السعودية الثالثة وخضعت في النهاية لحكم الملك عبد العزيز بن عبد الرحمن آل سعود ــ يرحمه الله ــ ضمن خطته لتوحيد المناطق.

وتعتبر منطقة الجوف من أخصب المناطق في المملكة العربية السعودية، ويعتبر مركز بسيطاء – أحد مراكز الجوف التابعة لمحافظة طبرجل وهي ” سلة غذاء المملكة ” بسبب تنوع المزروعات فيها، حيث أن الموقع الجغرافي للمنطقة وكونها ذات مناخٍ معتدلٍ صيفاً بالإضافة إلى خصوبة التربة ووفرة المياه الجوفية وعذوبتها ساعدها في حصولها على هذا اللقب، واشتهرت المنطقة بزراعة أشجار الزيتون حيث تقوم الجوف بإنتاج ما يقارب 67% من الإنتاج المحلي لزيت الزيتون في المملكة، وتشتهر المنطقة أيضاً بزراعة أشجار النخيل، حيث تنتج المنطقة قرابة 150 ألف طنٍ من التمور سنوياً و تنتج المنطقة أيضاً القمح والشعير وأنواع كثيرة من الفواكه والخضروات. وتعد الجوف من المناطق السياحية الواعدة على مستوى المملكة.

وتشهد منطقة الجوف تطورا في شتى مجالات الحياة كبقية مدن المملكة وسيتم افتتاح مطار جديد في غاية الروعة والجمال في عام 2020م بمشيئة الله تعالى لخدمة أبناء المنطقة والزوار.

ومن معالم منطقة الجوف الأثرية والتاريخية التي قمنا بزيارتها هي :

حصن زعبل: شيد في القرن السابع قبل الميلاد وهو عبارة عن بقايا قلعة ذات طراز تدمري وتحيط به العديد من الكهوف، ومعبد وثني قديم. الرجا جيل: وهي أعمدة حجرية تحتوي على كتابة غير معروفة تعود للقرن الرابع قبل الميلاد. قلعة الطوير: عبارة عن صخرة ضخمة جداً عليها كتابات ثمودية تعود للقرن الثالث قبل الميلاد، وكتابات عربية كتبت بعد الإسلام.

مسجد عمر بن الخطاب: الواقع في محافظة دومة الجندل يقال إن الخليفة عمر بن الخطاب أمر ببنائه في السنة السابعة عشرة للهجرة بعد عودته من فتح بيت المقدس، والمسجد قد بني من الحجر، ورمم أكثر من مرة.

قلعة مارد: تعرف باسم حصن مارد، ويعتقد بأنها بنيت في الألف الثانية أو الألف الثالثة قبل الميلاد، والقلعة مكوّنة من سور فيه فتحات بهدف المراقبة، وفيها برجان على ارتفاع 12م، وبئران عميقان.. ويتألف مبنى القلعة من طابقين يحتويان على عدد من الغرف للحرس.

كما زارت سمو الأميرة عادلة بنت عبد الله والوفد المرافق لسموها الكريم جمعية الملك عبد العزيز الخيرية بمنطقة الجوف، وكان في استقبالنا رئيسة مجلس إدارة الجمعية سمو الأميرة سارة بنت عبد الله وأعضاء المجلس وعدد من الحرفيات واطلعت سموها على الأعمال الخيرية التي تقدمها الجمعية للمجتمع.

وقد صاحب أعضاء الوفد في هذه الرحلة المرشد السياحي في منطقة الجوف الأستاذ أحمد القعيد الذي أدى وقدم معلومات وشروحات ضافية وافية ومفيدة عن المواقع الأثرية التي تمت زيارتها.

 

 


أضف تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


*